متحف أونتاريو الملكي في كندا

متحف أونتاريو الملكي Royal Ontario Museum

يعد متحف أونتاريو الملكي أكبر متحف للثقافات العالمية والتاريخ الطبيعي في كندا. يقع المتحف في وسط مدينة تورونتو، ويعرض مجموعات مختلفة، تضم مجموعة كاملة من الديناصورات، وأثار مصر القديمة، وسكان كندا الأصليين. يعرض المتحف نحو ستة ملايين قطعة، يمكنك مشاهدة الطوطم totem pole الذي يبلغ ارتفاعه 25 متراً، والفنون الحضارية والتاريخ والجيولوجيا وعلم الحفريات وعلم الحيوان، ومعروضات من جميع أنواع العلوم الإنسانية.

معروضات متحف أونتاريو الملكي

مع أكثر من 13.000.000 قطعة و 40 صالة عرض، تساهم مجموعات المتحف المتنوعة للثقافة العالمية والتاريخ الطبيعي في تعزيز سمعة المتحف الدولية. يحتوي المتحف على مجموعة من حفريات الديناصورات والمعادن والنيازك، والتحف التاريخية الكندية والأوروبية، إضافة إلى الفن الأفريقي وفن الشرق الأدنى وفن شرق آسيا. كما يضم المتحف أكبر مجموعة من الحفريات في العالم مع أكثر من 150.000 قطعة. يحتوي المتحف أيضاً على مجموعة واسعة من التصميمات والفنون الجميلة، بما في ذلك تصميم الملابس والداخلية وتصميم المنتجات.

معروضات متحف أونتاريو الملكي
معروضات متحف أونتاريو الملكي

هناك خمس صالات عرض رئيسية في متحف أونتاريو الملكي، واحدة لكل من مجالات علم الآثار والجيولوجيا وعلم المعادن وعلم الحفريات وعلم الحيوان. بحلول ستينيات القرن العشرين، تم إدخال المزيد من المعارض المفصلة، ومن بين هذه المعارض معرض الديناصورات الأصلي، الذي تم إنشاؤه في منتصف الستينيات. تم الآن عرض حفريات الديناصورات في أوضاع ديناميكية مقابل لوحات خلفية ونماذج للمناظر الطبيعية والنباتات المعاصرة. وأصبحت العروض أكثر وصفية وتفسيرية، كما هو الحال مع عرض انقراض الماموث الصوفي، حيث تُقدم العديد من النظريات الرائدة المختلفة حول هذه القضية ليفكر فيها الزائر. يمكن القول إن هذا الاتجاه بلغ ذروته في الثمانينيات مع افتتاح كهف الخفافيش، حيث يحاول نظام الصوت والأضواء القوية ونفثات الهواء إعادة تجربة المشي عبر الكهف بينما تطير مستعمرة من الخفافيش.

شاهد أيضاً:
الوجهات والأماكن السياحية في كندا.
اكتشف المزيد
تعليقات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط Cookies لتحسين تجربة الاستخدام. قبول سياسة الاستخدام والخصوصية